mercredi, mars 28, 2012

مدرسة جان دارك في الرباط...القراية وقفات

و م ع
توقفت الدراسة حتى "إشعار آخر"، صباح اليوم الإثنين (26 مارس)، في وجه تلاميذ مدرسة "جان دارك " في الرباط. وعزت إدارة المؤسسة، التابعة للتعليم الكاثوليكي في المغرب، في إشعار وزع أمام المدرسة٬ هذا التوقف إلى "أمر من النيابة الجهوية للشغل في الرباط موجه لإدارة المؤسسة". ولم تتمكن وكالة المغرب العربي للأنباء من الحصول على تفاصيل مستفيضة من إدارة المؤسسة حول أسباب التوقف، بدعوى أن هناك اجتماعا طارئا يعقد بين إدارة المدرسة وهيأة التدريس. غير أن المندوب الجهوي لوزارة التشغيل في الرباط، عبد الرزاق لعلج، نفى، في اتصال هاتفي مع الوكالة، علاقة وزارة التشغيل بإغلاق مؤسسة "جان دارك"، وبالإشعار الذي وزع على أولياء التلاميذ صباح اليوم، معتبرا أن إغلاق المؤسسة في وجه التلاميذ وهيأة التدريس "غير قانوني". وأضاف أن المندوبية الجهوية للتشغيل فوجئت بدورها، صباح اليوم الاثنين، بإغلاق المؤسسة كرد فعل بعد المراسلات التي وجهتها المصالح المركزية للوزارة إلى مديرة المؤسسة من أجل تجديد عقد الشغل الخاص بها الذي انتهت صلاحيته في أكتوبر 2011.
وكانت المصالح المركزية في وزارة التشغيل، وبعد انتهاء عقد التشغيل الخاص بمديرة المؤسسة في أكتوبر 2011، طالبت الكاتب العام لمؤسسات التعليم الكاثوليكي في المغرب بوقف مديرة المؤسسة عن مزاولة نشاطها التعليمي إلى حين تسوية وضعيتها القانونية، وذلك طبقا للمادة 516 من مدونة الشغل التي تلزم كل أجير أجنبي الحصول على تأشيرة الشغل من وزارة التشغيل لمزاولة عمله.
من جهتهم، عبر بعض الآباء في تصريح للوكالة عن استنكارهم للطريقة التي تمت بها توقف الدراسة في وجه التلاميذ وكذا "الشكليات التي تمت بها صياغة الإشعار". وأضافوا أن القرار الذي اتخذته إدارة المؤسسة "كان مفاجئا للآباء والتلاميذ"٬ داعين إياها لإيجاد حل للمشكل مع السلطات المعنية واستئناف الدراسة في وجه التلاميذ.
يذكر أن مدرسة "جان دارك" في الرباط، التي يتابع فيها دراستهم حوالي 1700 تلميذا، تابعة لنظام التعليم الكاثوليكي في المغرب الخاضع لمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا الذي تشرف عليه المنظمة الدولية للتعليم الكاثوليكي.

Aucun commentaire:

Enregistrer un commentaire

Une erreur est survenue dans ce gadget